…. غيداء التواتي أدون منذ العام 2007 على مكتوب مدونتي اسمها شواطئ هناك بدأت مسيرتي على الشبكة منذ العام 2004 عبر المنتديات كنتُ هاوية لكتابة نصوص لا ترتقي لمستوى الشعر ولكنها كانت تحوز إعجاب العديد، أخذني التدوين عن هموم بلادي كثيرا ، في المدة الأخيرة بدأت أترك على حائط في موقع الفيس بوك العديد من النصوص أشار عليا العديد من الشعراء الليبين ، بجمعها لأنها تستحق أن تُقرأ ، كنت احفظها في منتدى كل الدكاترة في موضوع اسمه (همسات)، قررت إنشاء المدونة لأترك بها همساتي خصوصا إن قراء شواطئ على مكتوب أغلبهم لا يعرفون هذا الجزء من غيداء ، أنا فتاة تجاوزت الثلاثين صحفية مستقلة وناشطة حقوقية ومدونة أحمل هموم وطني وعائلتي عندي أمنيات كثيرة حققت منها البعض ولكن لا زال البعض يتنظر

اتمنى أن تكون شواطئ وورد بريس واحة للأقتراب من الجزء الذي لا تعرفونه عن غيداء

Advertisements