عذرا ليبيا فلا اعلم من أين أبدأ عشقكِ وكل جسدي محفور عليه إسم مدينة فيك

ياموطني كيف لي أن ازهو بحب رجل ووأنت تغتصبين في اليوم ألف مرة!!

الجنائز تمر من ذاكرتي حافية

وأنا اصلي لأجلك يا ليبيا.

.31 مارس 2012 الساعة 2:59 صباحا

Advertisements