https://i0.wp.com/d5.img.v4.skyrock.net/d53/farahoro/pics/2528145735_small_5.jpg
قليلة تلك اللحظات التي أشعر بالحنين للذكريات

حيث تصطف أمامي هزائم رجال كُثر

حين يعترفون إني لازالت قريبة

كيف إني لم اوجعهم بسياط الذاكرة

لينبذونني من مقابرهم الموحشة

حيث تعثرت بجتث نساء كُثر

وخرجت أنا حية أرزق

سأبقى حلما يوجعك ألما كلما تذكرتني

وإنه لا نساء بعدي

أعدك بذلك

Advertisements